: الحالة الدينية في الجزيرة العربية قبل قيام الدولة السعودية الأولي


عبدالله سعد
12-12-2009, 11:45 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله بجميع المحامد على جميع النعم والصلاة والسلام على خير خلقه محمد المبعوث إلى خير الأم. وعلى آله وصحبه مفاتيح الحكم ومصابيح الظلم سليل أكرم نبعه، وقريع أشرف بقعة. جاء بأمته من الظلمات إلى النور، وأفاء عليهم الظل بعد الحرور. محمد نبي الله وصفوته وخيرته من بريته، مؤكد دعوته بالتأييد. ومفرد شريعته بالتأبيد، خيرة الله من خلقه. وحجته في أرضه،والهادي إلى حقه. والمنبه على حكمه، والداعي إلى رشده. والآخذ بفرضه، مبارك مولده، سعيد مورده، قاطعة حججه. سامية درجه، ساطع صباحه. متوقد مصباحه، مظفرة حروبه. ميسرة خطوبه، قدأفرد بالزعامة وحده، وحتم بأن لا نبي بعده، نفصح بشعاره على المنابر. وبالصلاة عليه في المحاضر، ونعمر بذكره صدور المساجد، وتستوي في الانقياد لأمره حالتا المقر والجاحد، آخر الأنبياء في الدنيا عصراً. وأولهم يوم الدين ذكراً، وأرجحهم عند الله ميزاناً. وأوضحهم حجة وبرهاناً، صدع بالرسالة، وبلغ في الدلالة. ونقل الناس من طاعة الشيطان الرجيم، إلى طاعة الرحمن الرحيم. أرسله الله للإسلام قمراً منيراً، وقدراً على أهل الضلال منيرا.
فقد سبق ذكر الحالة السياسية في موضوع سابق ونذكر الأن الحالة الدينية في الجزيرة العربية فقط تكلم عنها عدد من المؤرخين كان في مقدمتهم المؤرخ حسين بن غانم وكان لكلامه أهمية كبيرة لذلك سأذكر بعض منة , فيقول رحمة الله : في مطلع القرن الثاني عشر الهجري كان أكثر الناس قد انهمكوا في الشرك وارتدوا ألي الجاهلية وانطمست بينهم أنوار الإسلام والسنة لذهاب أهل العلم والبصيرة وغلبة أهل الجهل واستعلاء ذوي الأهواء والضلال ونبذوا كتاب الله وراء ظهورهم واتبعوا ماو جدوا علية إباءهم من الضلال ظانين أنهم أدرى بالحق وأعلم بطريق الهدي عدلوا عن عبادة الله وحده ألي عبادة الأولياء والصالحين من الأموات والأحياء يستغيثون بهم في النوازل والكوارث ويقبلوا عليهم في الحاجات والرغبات ويعتقدون النفع والضرر في الجمادات كالأحجار والأشجار ويعبدون أهل القبور ويصرفون لهم الدعاء والنذور في حالتي الضراء والسراء زائدين على مشركي الجاهلية الأولي حيث كانوا أذا مستهم الضر لايدعون ألا الله مخلصين له الدين أما أذا نجاهم الله فهم يشركون لكن هؤلاء أحبوا أوثانهم من دون الله محبة أعظم من محبتهم لله سرت في سويداء قلوبهم وبدت على صفحات وجوههم وألسنتهم وجوارحهم وبذلوا أعمارهم وحياتهم في دفع الحق ومن يبدية. وهذا ليس في قطر دون الأخر ولكنه في غالب الأقطار كما أنه ليس في أول زمن الشيخ فحسب بل كان بدؤه من قديم حيث حدث التغيير والابتداع والاختلاف بعد زمن رسول الله صلى الله عليه وسلم وزمان من بعده من أهل القرون الفاضلة ثم تعاقبت العصور وتوالت السنون والغي يزداد والضلالة تنتشر حتى جاء من اعتقد أن الدين هو ذلك الضلال والبدع لأنهم وجدوا آباءهم وأجدادهم وأسلافهم عليه فقالوا : أنا على أثارهم مقتدون وقد كان في بلدان نجد من ذلك أمر عظيم يأتون عند قبر زيد بن الخطاب رضي الله عنه في الجبيلة فيدعونه لتفريج الكرب وكشف النوبة وكان عندهم مشهورا بذلك ومذكورا بقضاء الحوائج . وكانوا يزعمون أن في قريوة في الدرعية قبور بعض الصحابة فعكفوا على عبادتها وصار أهل تربتها أعظم في صدورهم من الله وشعيب غبيراء يزعمون أن فيه قبر ضرار بن الأزور رضي الله عنه وهو مكذوب يأتون من المنكر عنده مالا يعهد مثله. وكان الرجال والنساء يأتون بليدة الفدا لفحل النخل الذي فيها ويفعلون عنده أقبح الأفعال ويتبركون به ويعتقدون به فكانت المرأةاذا تأخرت عن الزواج تأتيه فتضمه بيديها ترجوا أن يفرج عنهاكربها وتقول : يافحل الفحول أريد زوجا قبل الحول . وكان طوائف من الناس تقصد شجرة الطرفية يتبركون بها ويعقلون عليها أذا ولدت المرأة ذكرا لعله يسلم من الموت . وفي أسفل الدرعية غار كبير يزعمون أن أمرآة تسمى بنت الأمير أراد بعض الفسقة أن يظلمها فصاحت فانفلق لها الغار وأجارها من ذلك السوء فكانوا يرسلون ألي ذلك الغار اللحم والخبز ويبعثون بصنوف الهدايا الية . وكان عندهم رجل يزعمون انه من الأولياء اسمه تاج محل سلكوا فيه سبيل الطواغيت فصرفوا أليه النذور وتوجهوا أليه بالدعاء واعتقدوا أن فيه النفع والضر وكانوا يأتون أليه على مجموعات لكي يقضي لهم حوائجهم حيث كان هو يأتيهم من الخرج ألي الدرعية لتحصيل النذور والخراج وكانت البلدان المجاورة يخافونه ويعتقدون فيه اعتقادا عظيما حتى خافه الحكام وكان من الأقاويل التي كانوا يتناقلونها عنه وهي كذب وزور يقولون أنه أعمي ويأتي من الخرج من دون أن يكون معه أحد يقوده أما مكة زادها الله رفعة وتشريفا أن الجماعات والفساق والضلال مايملأ القلب حزنا ومن ذلك مايفعل عند قبة قبر أبي طالب من الأشراف وهم يعلمون أنه حاكم غاصب حيث كان يخرج ألي بلدان نجد ويفرض عليهم خراجا فان أعطوه مايريد أنصرف وألا حاربهم فصاروا يأتون قبره بالمعاملات يستغيثون به عند حلول المصائب والكوارث وكذلك عند قبر المحجوب فيالطائف حيث كانوا يعظمون يطلبون منه الشفاعة ومغفرة لذنوبهم وكذلك مايفعل عند قبر ميمونة بنت الحارث أم المومنين رضي الله عنها في سرف وعند قبر خديجة رضي الله عنها في المعلاة من اختلاط النساء بالرجال وفعل الفواحش وارتفاع الأصوات بالدعاء والاستغاثة وتقديم الفدية وكذلك مايأتون عند قبر عبدالله بن عباس رضي الله عنهما بالطائف من هذه الأمور التي يشمئز منها نفس الجاهل وأما مايفعل عند قبر الرسول صلي الله عليه وسلم من الأمور المحرمة كتعفير الخدود والسجود للقبر خضوعا وكذلك اتخاذ القبر عيدا فهو أعم من أن يخفي وقد لعن الرسول صلى الله علية وسلم فاعله وكذلك مايفعل عند قبر حمزة بن عبدا لمطلب في البقيع أما جدة فكان عندهم قبر طوله ستون ذراعا عليه قبة يزعمون أنه قبر حواء وضعه شيطان من القدم وهيأة وكذلك عندهم معبد يسمي العلوي لو دخل القبر سارق أو غاصب أو قاتل لا يتعرض أحد ولا يجرؤ أحد أن يخرجه منه حيث من أستأجر بتربته أجير ولا يمسه أذى أمافي شرق اليمن فكان فيها من الشرك العظيم حيث عندهم قبر تأتي أليه المرأة أذا تعسر عليها الحمل أو كانت عقيما فتقول كلمة عظيمة قبيحة. أما أهل برع فعندهم البر عي ويأتيه الناس من أقصي البقاع فيتبركون بقبره ويذبحون الذبائح تقربا أليه وكذلك أهل الهجرية فعندهم قبر يسمي علوان ويسمونه كذلك منجي الغارقين يأتيه الناس من البر والبحر ويذبحون عند القربان تقربا له وأما حضرموت والشجر فعندهم العيدروس ويذكرون عنده العبارات التالية شيء لله يا عيدروس شيء لله يامحيي النفوس وأهل الحديدة عندهم الشيخ صديق بحيث أنهم لا يركبون البحر ولا ينزلون للبر ألي أن يأتون أليه ويسلمون علية ويطلبون العون والمدد منه واما أهل اللحية فعندهم الزيلعي واسمه الشمس قبره ليس عليه قبة يعظمونه ويذبحون القربان ويدعونه وأما نجران ففيها الطامة المعضلة وهو الرئيس المعروف عندهم بالسيد فقد أتي الية أهل نجران وبعض القبائل عند قبره ويعظمونه ويصفون أنواعا من العبادة عند قبره وكذلك مايحدث في القطيف والبحرين من البدع الرافضية الشركية الوثنية ماالله به عليم ويقول حسين بن غانم أن هذا ليس عليه جميع المسلمين بل الغالب منهم حيث أن الله تعلي لايجمع الأمة على ضلالة ولا يعمها بالجهالة كما أخبر الرسول صلى الله علية وسلم بأن في أمته أناسا لا يزالون بهدية يتمسكون بها ألي قيام الساعة كما أن أكثرهم مخطئون وعن هدي الرسول صلي الله علية وسلم ومناهجه منحرفون بل زين لهم الشيطان واقتضته الطباع الناقصة والنفوس البشرية حتى أن ذلك يوجد من بعض العلماء المنتسبين ألي أحد المذاهب المتعصبين فلا يقبلون من الدين رأيا" ولا رواية ألا ماكان لأصحابهم به عمل أو دراية فيرفض السنة النبوية وإتباعها ولو عرف أن الحق ليس مع مذهبه وقد يحمله التعصب على الطعن في الأئمة وكذلك من المتعبدةوالمتصوفة من يري طريقة العلم سفاهة وضلال ويدعي أن العلماء لم يضربوا من صافي الشريعة فرية وكذبة من هولاء المتصوفة .
فهذه ماكانت علية الحالة الدينية في الجزيرة العربية قبل قيام الدولة السعودية الأول والتي جعلت الشيخ المجدد محمد بن عبدا لوهاب أن يهب في دعوته الي الله سبحانة وتعالي .
ولكم مني جزيل الشكر والاحترام والتقدير

بدر السهلي
12-13-2009, 06:00 PM
رحم الله الإمام محمد بن عبدالوهاب جدد الله به الإسلام ونفى الشرك والظلم والطغيان

جزيت خيرا أخي على الطرح وبارك الله فيك وإلى الأمام

فلاح بن صالح
12-13-2009, 09:51 PM
رحم الله مجدد الدعوه الشيخ / محمد بن عبدالوهاب

لاهنت طال عمرك وجزاك الله الف خير

تحياتي لك وتقديري

عبير الشوق
12-13-2009, 10:44 PM
جزااااااااااااااك الله كل خير

وأثابك المولى على مانقلت

تحيتي لك

عبدالله سعد
12-14-2009, 03:41 PM
رحم الله الإمام محمد بن عبدالوهاب جدد الله به الإسلام ونفى الشرك والظلم والطغيان

جزيت خيرا أخي على الطرح وبارك الله فيك وإلى الأمام

أخوي بدر

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته


يامرحبا يا مرحبا والله أن المنبر منور بوجودك


أشكرك من كل قلبي على مرورك وقرأتك


ولك مني جزيل الشكر

أخوك : عبدالله سعد

عبدالله سعد
12-14-2009, 04:13 PM
رحم الله مجدد الدعوه الشيخ / محمد بن عبدالوهاب

لاهنت طال عمرك وجزاك الله الف خير

تحياتي لك وتقديري

أخوي ابو صالح
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
مساك الله بالخير طال عمرك وأطاب الله خاطرك وعطر مشاعرك بشذي كل ذوق رفيع ربما لاطيبي وأنما هو طيب مرورك الذي فاح شذاه معطرا كل المواضيع التي أكتبها أو أقوم بنقلها لهذا المنبر الشامخ دافع لي .
أبو صالح أسمح لي بأن أطلق عليك بأستاذي الكريم .... كيف اكافئك الا.. جزاك الله عني خيرا أستاذي الكريم أن اخلاقك أعذب من ماء الغمام وأحلا من ريق النحل لو مزج به البحر لنفي ملوحته وصفي كدورته فأقول للذي لا يحمل خلقك في هذا الزمن عليه أن يقرر الأعتزال قبل أن يأتي من هو أفضل منه ليبقي حبيسا في مقاعد الأحتياط أو يرحل الي غير ناد استاذي الفاضل لا أمثل نفسي وأنما أعمل معكم كفريق وما أرجوه منك .. نظرة نقدية ..تظهر أوجه العجز والتقصير الذي قد لا يخلوا منه قولي فالكلمة.. كالثمرة لا نقطفها حتي تنضج .
ولك مني جزيل الشكر والاحترام
أخوك عبدالله سعد

عبدالله سعد
12-14-2009, 04:20 PM
جزااااااااااااااك الله كل خير

وأثابك المولى على مانقلت

تحيتي لك

أختي عبير الشوق

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

أشكرك أختي على المرور ونسأل الله سبحانه

وتعالي لنا ولك التوفيق والسداد

لك أحترامي وتقديري

متعب بن فواز
12-19-2009, 11:47 PM
عبد الله سعد

جزاك الله خير ياخوي ع الموضوع

وجعلها بموازيين حسناتك ولاهنت

تحياتي

عبدالله سعد
12-20-2009, 12:48 AM
أخوي متعب بن فواز

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

أنما الأبداع هو ما نستمده من مشاعرك النبيله

لبقي القبس الذي ينير لنا هذا الطريق

لك مني أحترامي وتقديري